الزيوت

زيت الزنجبيل : فوائده الصحية وكيفية صناعته في البيت

يستخرج زيت الزنجبيل من جذر الزنجبيل. ويمكن استخدام الزنجبيل الطازج لصنعه أيضاً. قد تتمكن من شراءه من محلات الأعشاب.

لكن لاحظ أن بعض الشركات المصنعة في الوقت الحاضر غالباً ما تضيف مواد حافظة ونكهات صطناعية التي يمكن أن تزيد من حموضة المعدة.

خصائص زيت الزنجبيل

يعتبر زيت الزنجبيل مضاد التهاب طبيعي قوي ينتمي إلى عائلة من المركبات تسمى الفينولات وهي نفس عائلة العديد من مضادات الأكسدة المعروفة التي تحارب الأمراض، حيث أنه يحتوي أيضاً على أكثر من 60 مادة كيميائية نباتية طبيعية.

كيف تصنع زيت الزنجبيل بنفسك؟

إذا كنت تريد أن تصنعه بنفسك، فإليك الطريقة:

  1. احضر حوالي كوب من الزنجبيل الطازج الاخضر
  2. اطحنه في الخلاط حتى يصبح ناعم
  3. أضف كوبًا من الزيت النباتي مثل زيت الزيتون
  4. أمزج المكونات معاً ثم قم بتصفيته من خلال القماش القطني في وعاء كبير
  5. قم بتعبئته في عبوات زجاجية وتخزينها في مكان بارد

 يجب أن تكون قادراً على معرفة متى أصبح سيئاً بسبب رائحته القوية. مثل معظم الأشياء المصنوعة من مكونات طبيعية، فإن المصنوع منزلياً سوف يستمر لعدة أشهر فقط قبل أن يصبح فاسداً.

إذا أصبحت رائحته غريبة، تخلص منه على الفور.

فوائد زيت الزنجبيل وخصائصه الطبية

يستخدم هذا الزيت في الطعام والطب الآسيوي لعدة قرون. حيث يمكن أن يستخدم موضعياً أو تناوله للحصول على الفوائد الصحية. ويمتاز هذا الزيت بفوائده الصحية الرائعة، بما في ذلك:

  • يساعد على التخفيف من الغثيان والقيء
  • يساعد على تقليل الألم والالتهابات
  • يساعد على محاربة الخلايا السرطانية
  • يساعد على منع تساقط الشعر
  • يمكن أن يكون مفيدًا في مكافحة التهابات الجهاز التنفسي
  • يساعد على علاج نزلات البرد والإنفلونزا
  • يساعد على تحسين الهضم وحل مشاكل الجهاز الهضمي.
  • يساعد على تخفيف أعراض دوار الحركة
  • يستخدم كمضاد للالتهابات ولتخفيف آلام العضلات
  • يستخدم في تخفيف آلام المفاصل الناتجة عن التهاب المفاصل
  • يستخدم في العناية بالبشرة

ونظراً لخصائصه المضادة للالتهابات، يمكن استخدامه موضعياً لتقليل الألم في العضلات والمفاصل مثل:

  • التواء العضلات
  • آلام الظهر
  • آلام الرقبة التشنجات

بالإضافة إلى ما ذكرته سابقاً فإن فوائده تشمل:

  • تحسين الدورة الدموية
  • تنظيم الدورة الشهرية
  • تحفيز الشهية لدى مرضى السرطان
  • منع نمو البكتيريا
  • زيادة تدفق الحليب للأمهات المرضعات
  • تقليل الالتهاب عن طريق تقليل تورم الأغشية المخاطية التي تسببها نزلات البرد أو الأنفلونزا

مع ذلك، من الضروري ملاحظة أن بعض الأشخاص قد يكون لديهم حساسية من الزنجبيل، لذا تأكد من إجراء اختبار للجلد قبل استخدامه موضعياً.

كيفية إستخدام زيت الزنجبيل

قد يكون من الصعب التفكير في زيت الزنجبيل علي أنه توابل ولكنه يعتبر من أقوى مضادات الأكسدة في الطبيعة.

إذا كنت تبحث عن طرق للحصول على جرعتك اليومية منه، فإليك بعض النصائح حول كيفية إضافته في نظامك الغذائي.

  • يمكن استخدامه كبديل للملح عند الطهي
  • يمكن استخدامه ايضاَ كبديلاً للسكر

وتتطلب معظم الوصفات ملعقة صغيرة واحدة فقط يومياً والتي لن تفعل الكثير لمكافحة المشكلات الصحية المعتادة. لكي تشعر بتحسن في صحتك، يجب أن لا تقل عن ملعقتين صغيرتين يومياً.

كيف يحسن من عملية الهضم؟

إذا كنت ممن يأكلون الكثير من الأطعمة التي تسبب إضطرابات في معدتك، مثل الأطعمة المقلية أو الدهنية، فقد يساعد هذا الزيت في التخفيف من مشاكل الجهاز الهضمي.

ويُطلق على المكون الرئيسي فيه اسم الجينجيرول. ويساعد هذا المركب على:

  • تهدئة تقلصات المعدة
  • تخفيف أعراض الغثيان والارتجاع المعوي
  • تقليل الالتهابات

يمنع الجينجيرول أيضاً الأمعاء من إنتاج كميات زائدة من الأحماض حتى لا تهيج الجهاز الهضمي. كما يجد بعض الأشخاص المصابين بالأمراض الالتهابية الراحة عن طريق تناول مكملات الزنجبيل أو شرب الشاي المصنوع من جذوره.

فوائد زيت الزنجبيل للبشرة

من فوائده الأساسية تخفيف الإلتهابات. بالإضافة إلى ذلك، تظهر الدراسات أن مكونه الرئيسي يحفز الاستجابات المضادة للالتهابات على خلايا الجلد عند استخدامه موضعياً.

لذلك يمكن استخدامه مباشرة على البشرة كعلاج طبيعي للالتهابات. ونظراً لأنه يمكن أن يخفض درجة حرارة الجسم، فإن استخدامه قبل النوم مباشرة يمكن أن يساعد على النوم بشكل أفضل في الليل.

يساعد في الوقاية من السرطان

تشير الدراسات إلى أن المركبات الموجودة فيه يمكن أن تقتل خلايا سرطان البروستاتا دون الإضرار بالخلايا السليمة من حولها.

على الرغم من الحاجة إلى إجراء المزيد من الأبحاث قبل أن يفهم الباحثون بالضبط كيف ولماذا تعمل هذه المركبات، فإن استخدام العلاجات الطبيعية الحقيقية هو الأفضل دائماً على الأدوية الاصطناعية المصممة لقمع أعراض معينة بدلاً من استهداف الأمراض نفسها.

إستخدام زيت الزنجبيل في الطبخ

  1. يمكن إضافة ربع كوب إلى التتبيلة أو الصلصة المفضلة لك
  2. يمكن رش القليل فوق السمك الطازج قبل شوائه أو قليه
  3. كما يمكن أيضاً إضافته في تتبيلات السلطة والأرز والمكرونة أو الخضار المطبوخة على البخار

فالدهون الموجودة فيه تجعله مثالياً للاستخدام عند تحميص أو شواء شيء ما لأنه يضمن عدم التصاق طعامك بالمقلاة

من يمكنه الاستفادة من استخدام زيت الزنجبيل؟

هناك قائمة طويلة من الفوائد الصحية. ونتيجة لذلك يمكن للكثير من الناس استخدامه وسنذكر منهم البعض:

  1. يمكن لأولئك الذين يعانون من التقلصات أن يجدوا بعض الراحة
  2. يمكن لأي شخص يريد القضاء على الالتهاب في أي جزء من جسمه الاستفادة من استخدامه
  3. أي شخص يرغب في الحصول على بعض الفوائد الصحية الإضافية من المكونات التي قد تكون موجودة بالفعل في منزله أن يفكر في استخدامه.

بالنسبة لمعظم الناس، لا توجد أي مخاطر عند تناوله أو الطبخ به. فلا توجد دراسات تظهر آثاراً جانبية سلبية له.

كيف يمكن استخدامه في حياتنا اليومية؟

عند استخدامه على البشرة او الجلد، يجب عليك التأكد من تخفيفه ببعض الزيوت الحاملة مثل الجوجوبا قبل وضعه موضعياً.

وذلك لأن خصائصه يمكن أن تكون شديدة للغاية بالنسبة لوضعه مباشرةً على بعض مناطق الجلد.

فبمجرد تخفيفه بشكل صحيح، يمكنك استخدامه على بشرتك في أي وقت للمساعدة في مكافحة الالتهاب أو خفض الحمى الشديدة.

كما يمكن استخدامه كإضافة في الحلول الموضعية المستخدمة لتسكين الآلام أو التهاب المفاصل.

وقد تم إجراء العديد من الاختبارات التي توضح مدى فعاليه في تخفيف الألم الناجم عن هشاشة العظام. لكن تذكر عدم وضعه مباشرة دون التخفيف المناسب.

توجد أيضاً مكملات زيت الزنجبيل ونظراً لأنها قوية جداً، يجب تناولها تحت إشراف طبي عندما يوصي بها طبيب متخصص.

زر الذهاب إلى الأعلى